أخبار عاجلة
الرئيسية / جهات / تنغير: 10 نونبر مسيرة الكرامة والغضب في جل مناطق الإقليم‎‎

تنغير: 10 نونبر مسيرة الكرامة والغضب في جل مناطق الإقليم‎‎

14793850_1294744027222935_1975182227_n

تستعد ساكنة إقليم تنغير للخروج للمشاركة في مسيرة الكرامة ليوم 10 نونبر 2016، تلبية لنداء تنسيقية شباب تنغير ضد الفساد والاستبداد، وذلك حسب بيان التنسيقية ستخرج الساكنة للاحتجاج السلمي عملاً بالخطاب الملكي الأخير المُندِّد بهفوات الإدارة المغربية، والذي أكّد فيه صاحب الجلالة على ضرورة خدمة الإدارة للمواطن المغربي، وأمام التجاهل التام للجهات المعنية، ونهج سياسة الأذن الصماء في حق المطالب المشروعة لساكنة إقليم تنغير، وامام الوعود الكاذبة للمجالس المنتخبة، والوزارات والقطاعات الوصية، حسب البيان، للمطالبة برد الاعتبار للمنطقة والاقليم الذي يعناني التهميش والاقصاء، وكذلك المطالبة بإنشاء مستشفى إقليمي في المستوى، وتزويده بالتخصصات الطبية المطلوبة وبوسائل وآليات العلاج والاستشفاء المختلفة، وإحداث مراكز صحية مناسبة في مختلف الجماعات وتزويدها بالوسائل المادية والبشرية اللازمة، كمطلب أساسي للساكنة حيث يعاني قطاع الصحة بإقليم تنغير، في الظروف الراهنة أزمة حقيقية لا يجادل أحد في كونها أصبحت تنذر بوضع كارثي ومقلق لهذا القطاع الحيوي، وذلك نتيجة تدني الخدمات الطبية وغياب أبسط شروط العلاج والتطبيب، فأغلب المرضى الذين يقصدون المستشفى الإقليمي تتم إحالتهم على مستشفى ورزازات أو الرشيدية في ظروف أقل ما يقال عنها أنها غير صحية.
وقد سبق لساكنة تنغير أن نظمت العشرت من المسيرات والوقفات الاحتجاجية خلال السنوات الماضية من أجل إصلاح الوضع الصحي بالاقليم دون جدوى، والشغيلة الصحية بدورها بدأت تخرج عن صمتها، بل وتنتفض ضد الوضع الكارثي بالمستشفى وتنضم إلى صف الساكنة في التنديد بهذا الواقع المزري لقطاع الصحة.
ونددت تنسيقية شباب تنغير ضد الفساد والاستبداد في بيان صادر عنها بالتضييق الذي يطال التنسيقية، التي تقوم بعملية التعبئة للمسيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأنها ستخرج للتظاهر السلمي يوم الخميس 10 نونبر 2016 إبتداء من الساعة 09.00 صباحا إنطلاقا من أمام مستشفى تنغير.

عن atrab

شاهد أيضاً

بلاغ حول المغاربة المحتجزين بليبيا‎

يتابع المكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان ملف استمرار احتجاز 260 شاب وشابة منذ …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *