أخبار عاجلة
الرئيسية / جهات / حصري : وزارة الصحة تهتز على وقع خروقات خطيرة طالت مباراة توظيف المتصرفين‎

حصري : وزارة الصحة تهتز على وقع خروقات خطيرة طالت مباراة توظيف المتصرفين‎

Doc1_Avis

 

اهتزت وزارة الصحة على وقع مجموعة من الخروقات التي طالت مباراة توظيف المتصرفين من الدرجة الثانية و التي لم تراعي مبدأ الشفافية و تكافؤ الفرص و شكلت صدمة في صفوف المتبارين، و حسب ما أوردته شكاية (نتوفر على نسخة منها) تم وضعها لدى مصالح وزارة الصحة أنه تم إقصاء للعشرات من المترشحين للمباراة المستوفية للشروط المحددة في إعلان المباراة استند على انتقاء أولي اعتباطي مبني على أسس غير سليمة و معايير غير واضحة حيث تم إقصاء المترشحين الحاصلين على شهادة ماستر من جامعة أجنبية معززة بقرار لوزير التعليم العالي و تكوين الأطر و البحث العلمي بخصوص المعادلة مع شهادة الماستر تخصص “التدبير” صادر بتاريخ 13/11/2015 باستشارة مع اللجنة القطاعية للعلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية و التدبير، في ضرب سافر لمبادئ الشفافية و تساوي الحظوظ و الفرص المنصوص عليها في الدستور و القوانين المغربية.

و تجدر الإشارة أنه لحد كتابة هذه السطور لم يتم التوصل بأي رد على الشكاية التي طالبت المسؤولين التدخل العاجل لتدارك هذه الاختلالات قبل موعد المباراة الشيء الذي دفع المعنيين بالأمر إلى الاستعداد لتشكيل تنسيقية لتقديم طعون في المباراة من أجل إعادتها بشكل عام مهددة بخوض أشكال احتجاجية تصعيدية في حالة عدم تجاوب الموارد البشرية لوزارة الصحة مع مطالبهم المشروعة.

فهل سيتدخل السيد لحسن الوردي وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال بفتح تحقيق على هذه الأخطاء الإدارية الجسيمة و الخروقات التي شابت المباراة في مرحلها الأولى و التي قد تحمل في طياتها نية مبيته.

العنوان الالكتروني الخاص باللجنة التحضيرية لتنسيقية المتضررين من هذه المباراة :

lutter.contre.corruption@gmail.com

عن atrab

شاهد أيضاً

bureau rabat 2

جان جوريسالرباط الفاكس/الهاتف / المكتب النقابي الموحد للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) بالرباط يندد بأوضاع مستشفيات الرباط وسلا التابعة للمركز الإستشفائي الجامعي ابن سينا ويطالب وزارة الصحة بالتحقيق في الأوضاع المرزرية المسكوت عنها‎

في اجتماع المكتب النقابي الموحد لعمالة الرباط التابع للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *