أخبار عاجلة
الرئيسية / حوادث / طرد مغربي من إيطاليا ذكر أنه قد يهاجم الفاتيكان

طرد مغربي من إيطاليا ذكر أنه قد يهاجم الفاتيكان

files

وكالات
أفادت وزارة الداخلية الإيطالية اليوم أنها طردت مواطنا مغربيا (37 عاما)، كان قد أشار إلى أنه قد يرتكب “أعمال عنف” في الفاتيكان وروما.

 

وبررت الداخلية الإيطالية قرارها بطرد المواطن المغربي بأن ذلك يرجع إلى “أسباب متعلقة بأمن البلاد”، خاصة وأنه اعتقل من قبل بسبب اتهامه بارتكاب جرائم عادية، وأعرب عن “ارتياحه” للهجوم الذي تعرض له متحف باردو في تونس في مارس 2015 مما تسبب في مقتل 22 شخصا.

وقد وصف الرجل المطرود، الذي لم تكشف السلطات الإيطالية عن هويته، ذلك الهجوم بأنه “رد عادل على التدخل العسكري للتحالف الدولي في الدول الإسلامية”.

وأضاف البيان أن الرجل قال إنه “لم تتح أمامه الفرصة حتى يدخل دولة الفاتيكان لارتكاب أعمال عنف ولم يستطع تسميم شبكة إمدادات المياه في روما”.

وذكرت الداخلية الإيطالية أنه أثناء تواجد ذلك الشخص -الذي تم ترحيله جوا إلى المغرب- في السجن كان نشطا في “الترويج للتطرف مسترشدا بجهادي تونسي آخر على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية (داعش)”.

وبهذا الطرد يصل عدد الأشخاص الذين ينتمون إلى بيئات تطرف ديني واضطروا إلى مغادرة إيطاليا منذ يناير 2015 حتى اليوم، إلى 203 أشخاص.

عن atrab

شاهد أيضاً

files

بعد 39 عاما في السجن.. اختبار الحمض النووي يثبت براءة أمريكي من جريمة قتل

  كشف اختبار الحمض النووي براءة أمريكي من جريمة قتل مزدوجة لأم وطفلها ليقضي أول …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *