أخبار عاجلة
الرئيسية / دولية / لأول مرة.. صحفية بريطانية تخترق “سجن الأمراء” السعوديين وتتحدث مع المعتقلين

لأول مرة.. صحفية بريطانية تخترق “سجن الأمراء” السعوديين وتتحدث مع المعتقلين

r_Y_huge_711x346_843537830
نشر حساب هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) على يوتيوب تقريراً مصوراً لمراسلة الشبكة من داخل الفندق الذي أصبح معتقلاً لأمراء ومسؤولين في الرياض.

تقول معدِّة التقرير إنها توجهت بعد منتصف الليل برفقة الشرطة إلى فندق ريتز-كارلتون حيث تم احتجاز المتهمين بالفساد في السعودية من قِبل السلطة الجديدة التي يديرها محمد بن سلمان.

وقالت في بداية التقرير: “لا أحد يدخل هنا دون ترخيص رسمي؛ هذا أحد أشهر الفنادق بالعالم، وأفخم وأكثر الفنادق رفاهيةً في الرياض، قد أصبح سجناً ذهبيًا”.

وأضافت أن مسؤولين سعوديين رافقوها وطلبوا منها عدم تصوير الوجوه أو تسجيل أي أحاديث.

تحدثت الصحفية في توقيت، قالت إنه في ساعات الصباح الأولى، وقالت إن المعتقلين يشربون في البهو قهوة كما بأي فندق 5 نجوم في العاصمة .

وأضافت: “معظم الاشخاص المجبَرين على البقاء هنا، يقضون وقتهم بمفردهم، في محاولة للحد من الإضرار بسمعتهم”.

وقالت إن هواتفهم المحمولة أُخذت منهم، لكن هناك خط هاتف يمكنهم من خلاله الاتصال بمحاميهم وأفراد أسرهم، حتى مديري شركاتهم، التي ما زالوا يحاولون إدارتها، حسب قولها.

في تقريرها، قالت مراسلة “بي بي سي” إن أكثر السجناء المدلَّلين في العالم يتمتعون بكل وسائل الرفاهية إلا الحرية، والدولة ستدفع الحساب للفندق، مضيفة: “هذا السجن لا يضاهَى؛ حوض سباحة فخم ومطاعم وصالة رياضية، وكل شيء فاخر، وصالة بولينغ، لكن معظم السجناء يبقون في غرفهم”.

وذكرت المراسلة أنها ذهبت لمقابلة أحد السجناء، “لم يعرفني باسمه، يقول إنه يقضي وقته مع محاميه ويركز على قضيته”.

وقد صُمِّم مبنى الفندق ليكون قصر ضيافة مَلِكياً لإقامة الشخصيات البارزة ورؤساء الدول، وتعكس هندسته المعمارية المذهلة تصاميم القصور التقليدية والمنازل العربية، وهو لا يشبه أياً من فنادق الريتز-كارلتون الأخرى.

يتضمن الفندق العديد من وسائل الرفاهية والمخصصة لرجال الأعمال، مثل الأندية الصحية وحمامات السباحة وقاعات الاجتماعات الفارهة.

تبدأ أسعار حجز الغرف من 746 دولاراً أميركياً لليلة، والتي تبلغ مساحتها 42 متراً مربعاً، ربما تحتاج إلى إضافة مبلغ 47 دولاراً لتستمع بوجبة الإفطار.

أما الجناح الملكي، فتبلغ مساحته 426 متراً مربعاً، ويشمل غرفتي نوم واستقبال وغرفة مكتب وغرفة طعام ملكية، وتبدأ أسعار الحجز من 5333 دولاراً لليلة.

يتضمن الفندق مجموعة من المطاعم، مثل مطعم Azzurro الإيطالي، ومطعم العرجون الذي تبدأ تكلفة العشاء للفرد فيه نحو 85 دولاراً. أما مطعم هونغ، فيقدم الأكلات الآسيوية الخاصة ويعد من أغلى المطاعم على مستوى العالم.

وأشهر ما عُرف عن فندق ريتز-كارلتون في بداية افتتاحه، كان ساندويتش البرغر المغطى بورق الذهب والكمأ والثوم والزبد وكبد الأوز، والمفاجأة أن سعره 5000 ريال (نحو 1300 دولار أميركي)!

عن atrab

شاهد أيضاً

في بيان لمركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان : الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل يزعزع الأمن في المنطقة وينتهك المواثيق الدولية ..

  عدن – خاص لقد مثل قرار الرئيس الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية الى القدس والاعتراف …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *