أخبار عاجلة
الرئيسية / دولية / الجزائر..قضية اغتيال رهبان تبحيرين تعود إلى الواجهة

الجزائر..قضية اغتيال رهبان تبحيرين تعود إلى الواجهة

files

 
كشفت مصادر صحفية جزائرية، اليوم الاربعاء، أن موعد إماطة اللثام عن أسباب وفاة رهبان تبحيرين السبعة الذين اغتيلوا بالمدية سنة 1996 سيعرف قريبا.

وذكرت ذات المصادر، التي أورد الخبر اليوم استنادا إلى ما نشرته صحيفة “20 دقيقة” الفرنسية أمس الثلاثاء ، أن الإعلان عن نتائج تحليل جماجم الرهبان سيتم  في الـ 31 من شهر يناير الجاري.

 

وكان متوقعا أن تُسلم نتائج التحقيق نهاية دجنبر 2017 ، غير أن المختصين آثروا تمديد الفترة إلى نهاية يناير  2018.

وتعود اطوار القضية إلى سنة 1996 حين تم  اختطاف واغتيال سبعة رهبان من دير “تبحيرين” بولاية المدية في 27 مارس  من نفس السنة، من طرف عناصر قالت عنها السلطات الجزائرية إنها إرهابية، فيما رجّح العديد من المختصين والمتتبعين للشأن العام الجزائر أن  المخابرات العسكرية الجزائرية متورطة في القضية ولذلك ترفض وتماطل منذ ذلك الحين بإجراء الخبرة والتحليلات على جماجم الرهبان.

وباشر فريق من المحققين الفرنسيين تحقيقا في أسباب اغتيال الرهبان، شهر أكتوبر 2014، تحت إشراف قاضي مكافحة الإرهاب “مارك ترفيديك”، فيما تولت القاضية الفرنسية “نتالي بو” مهمة إحضار العينات لتحديد الطريقة التي أعدم بها الرهبان.

عن atrab

شاهد أيضاً

files (9)

نورية بن غبريت: انتشار القمل بالمدارس الجزائرية ظاهرة عالمية عادية!!

في تبرير غريب لظاهرة انتشار القمل وسط التلاميذ، وفي محاولة لتهرب السلطات من مسؤولياتها بهذا …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *