أخبار عاجلة
الرئيسية / جهات / تقرير بشأن الملتقى الربيعي لثانوية القدس التأهيلية بالشماعية‎

تقرير بشأن الملتقى الربيعي لثانوية القدس التأهيلية بالشماعية‎

تحت شعار ” الأنشطة الموازية فضاء للإبداع وترسيخ للقيم “نظمت ثانوية القدس التأهيلية بالشماعية / مديرية  اليوسفية ” الملتقى الربيعي الثالث ” أيام 5/6/7 أبريل 2018م. حيث هدف الملتقى إلى إتاحة فرص الإبداع و الابتكار أمام التلاميذ من خلال : ورشات الرسم  والابتكار والشعر والزجل والقصة القصيرة ،وتحمل المسؤولية من خلال ورشة القيادة والتنظيم ، وإغناء الرصيد الثقافي المعرفي الموشوم بالبعد الوطني والمنفتح على العالم وذلك من خلال المسابقة الثقافية .

كما جاء الملتقى من أجل ترسيخ  القيم التربوية والتي منها :  قيم المواطنة والتشبث بالهوية والجمع بين الثرات  و الحداثة في بعدها الإيجابي ، بالإضافة الى بناء شخصية المتعلم الطامحة والمصرة على النجاح والانفتاح والتضامن والتعاون وخدمة المدرسة والمجتمع والوطن عامة.

ومن أهم فقرات الملتقى الربيعي نذكر ما يلي :

الخميس : 5/04/2018: صباحا

على الساعة  العاشرة  صباحا  تم الافتتاح بآيات من ذكر الله الحكيم ، من قراءة التلميذة  “فدوى حمزة ”  بعدهاأعطيت الانطلاقة الرسمية للملتقى الربيعي ، من خلال تقطيع شريط  الافتتاح ، الذي أشرف عليه السيد مدير المؤسسة عبد الجبار بارزيان ، إلى جانب رؤساء المصالح بالمديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية  ، وشخصيات أخرى مدنية وعسكرية، بعد ذلك التحق الوفد الى جانب التلاميذ بالساحة الشرفية للملتقى الربيعي  ، إذ  عاش الجميع لحظة أنغام النشيد الوطني على إيقاع لوحات فنية من عرض  التلاميذ تحت تأطير ذةماها بن يشووبحضور أعضاء المنظمة الكشفية فرع الشماعية.

بعد ذلك توجه الوفد الزائر إلى  زيارة أروقة الملتقى والتي منها : الرواق التقليدي للتلاميذ والذي جمع فيه كل نفيس قديم تعلق بالحرف أو الأواني أو الفلكلور المحلي ،ثم رواق الأثريات الذي يرجع الى كل من السيد : الحاج محمد صبالا والسيد خالد نعام ، والذي جمع ما تفرق عند غيره من مخطوطات قديمة وأدوات عتيقة وأجهزة علمية إليكترونيةنادرة ، وقد حضي هذا الرواق بإعجاب الزوار لأنه رفع الستار عن عهد تاريخي قديم  كان قد طواه الزمن وأهمله النسيان ، ثم رواق الهلال الأحمر فرع الشماعية تحت إشراف ذ ة . وفاء إمدلاس ، والذي قدم ورشات  للتلاميذ تخص الاسعافات الأولية ، أما الرواق الرابع فيخص دار الأطفال بالشماعية تحت إشراف : السيد عماد بناج مدير دار الأطفال ، والذي لخص مختلف الأنشطة التربوية والرياضية والثقافية والدعم والتسيير والتدبير والتنظيم ….التي تقدمها المؤسسة الى المستفيدين من خدمتنها.

أما الرواق الخامس فخصص لخبرات وتجارب المنظمة الكشفية فرع الشماعية ،والذي تزين بمعدات التخييممن حيث الخيم والوسائل والأدوات ،  إذ أعطى المشرفون عليه صورة تقريبية  للزوار عن المنظمة أولا وعن التخييم ثانيا والاسعافات الأولية ثالثا.

إلى جانب هذه الأروقة شهد  معرض الملتقى  ورشات أدبية وفكرية إسلامية وفلسفية وورشة اللغات (الانجليزية والفرنسية ) ثم ورشة الرسم والخط وورشة البيئة وورشة الاختراع والابتكار والبرمجيات تحت إشراف الاستاذ عنفور الذي اخترع الى جانب تلامذته : سيارة يتحكم فيها عبر البلوتوت ومصباح يتحكم فيه بألة تحكم عن بعد 10 أمتار ، والسقي بالتنقيط عن طريق الرطوبة ثم مجهر يعوض المجهر المتداول. هذا بالإضافة الى تزيين جنبات الملتقى بلوحات ثقافية جمعت معطيات مهمة حول المملكة المغربية وجهاتها ومدنها وتاريخها القديم والحديث.

بعد هذا التحق السيد محمد اليوسفي المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي بفضاء الملتقى الربيعي ، حيث أجرى لقاء مع الأطر الإدارية والتربوية للمؤسسة  ، نوه من خلاله بالمجهودات المبذولة  ، وأفصح عن مد  يد العون للمؤسسة من أجل تقدمها نحو الأفضل وتجاوز عثراتها ، بعد ذلك قام الى جانب أطر المؤسسة   بزيارة شرفية لأروقة الملتقى  ليختم زيارته بكلمة تربوية  شكر فيها الجميع لتضافر جهودهم من أجل انجاح الملتقى ،  مؤكدا على دور التلميذ في إنجاح الأنشطة التربوية  ، ومتمنيا للجميع مزيدا من النجاح والتألق . وقد نشط الصبيحة الافتتاحية للملتقى كل من التلميذة خولة العراصي ، والأستاذ ميمون قرمون.

الخميس : 5/04/2018 مساء

على هامش المعرض شهد  مساء   يوم الخميس على الساعة الثالثة وبفضاء قاعة الأنشطة داخل المؤسسة  ، ندوة فكرية في موضوع ” مبدأ رعاية مصالح الطفل وتجلياته في مدونة الأسرة ”  من تأطير الأستاذ محمد لعظم قاض بابتدائية  اليوسفية، ومن تسيير  أساتذة التربية الإسلامية خاصة الأستاذ محمد إسماعيلي علوي ومحمد الزيتي ، وقد عرفت الندوة تفاعلا بين التلاميذ والمحاضر الذي  أجاب عن إشكالات وتساؤلات المتدخلين.

االجمعة : 6/04/2018  صباحا

شهدت أرجاء قاعة الأنشطة تنظيم لقاء مفتوح حول ” الامتحانات الاشهادية ” أطره كل من :

  • السيد محمد الشرقاوي : مفتش تربوي لمادة الرياضيات.
  • السيد علي الأحلافي : مستشار في التوجيه والتخطيط بالمديرية الإقليمية لليوسفية.
  • السيد محمد الصديق : إطار متدرب في مسلك الإدارة التربوية بالمركز الجهوي لأسفي.
  • السيد : عبد الجليل البيجاوي : الحارس العام للخارجية بالمؤسسة.
  • الأطر التربوية للمؤسسة : ذة انتصار الحداد عن اللغة العربية والأستاذتين : سارة المنصوري  ولبنى العربي عم مادة علوم الحياة والأرض . وذة وئام العوني عن مادة الفيزياء وذ عبد السلام جليط عن مادة الفلسفة وذ. إدريس أوحاجي عن مادة الفرنسية وذ. حسن مبشور عن مادة الرياضيات وذ. عبد المنعم المصلوحي عن مادة التاريخ والجغرافيا .

لقد خصص اللقاء المفتوح لتلاميذ الامتحاناتالاشهادية للسنتين الأولى والثانية من امتحان البكالوريا ، إذ حصلت  الاستفادة و تحققت الغاية والمقصد وذلك من خلال تدخلات التلاميذ النفسية والمعرفية،  والتي أجاب عنها ضيوف اللقاء كل من وجهة تخصصه  ، بما يملأ الفراغ ويرفع اللبس ويحدد الهدف. وقد سير  هذا اللقاء ذ. ميمون قرمون.

االجمعة : 6/04/2018  مساء

تنظيم أمسية أدبية : عرفت المنصة الشرفية  وسط ساحة  المؤسسة على الساعة الثالثة مساء ،  تنظيم أمسية أدبية ضمت فقراتها : لقاء تو صليا مع الأستاذ والمبدع عبد الجليل لعميري ،خاصة حولمجموعته القصصية الأخيرة”  وسطى الأباخس” كما تم تقديم قراءات شعرية و زجلية لكل  من  السادة : محمد الحبيب العسالي ، عبد الجبار الساكت ، الحاج محمد صبلا ، يوسف الطايشة ، بالإضافة الى القات التلاميذ والتلميذات الذين  تفوقوا في المسابقة الأدبية الخاصة بالشعر والزجل والقصة القصيرة.

وقد أثث أرجاء هذه الأمسية  نغمات عود ذ. مصطفى اليعقوبي والمنشط الكبير السيد رشيد  الشناني ،ثم الاحتفاء بالسيد مصطفى حمزة ضيف الشرف  ، الباحث في تاريخ أحمر والذي قدم  كلمة حول مدرسة الأمراء بالشماعية.وقد نشط الأمسية  التلميذة خولة العراصي تحت  إشراف كل من الأستاذ عبد السلام جليط والأستاذ عبد القادر لعميمي.

السبت : 7/04/2018  صباحا الحفل الختامي

شهد صباح يوم السبت  أجواء الحفل الختامي الخاص بالملتقى،  والذي تنوعت فقراته بين : الوصلات الموسيقية والعروض المسرحية  وتنظيم نهائي المسابقة الثقافية ، بالإضافة الى توزيع الهدايا على الفائزين وتكريم جميع المشاركين في فعاليات الملتقى الربيعي الثالث ،  وتكريم اللجنة التنظيمية من فئة التلاميذ ، والتي كرمت بدورها السيد المدير العام للملتقى ذ. حسن أعبيس ذ مادة ,التربية البدنيةعلى فكرة الملتقى ومجهوداته الجبارة من أجل  إنجاحه .

وفي اخر الحفل وقبل الختم بآيات من ذكر الله الحكيم بصوت التلميذة فدوى حمزة ، قدم السيد عبد الجار بارزيان مدير ثانوية القدس التأهيلية البيان الختامي للملتقى إذ شكر من خلاله التلاميذ الذين تفاعلوا مع الفكرة وكانوا في موقع الحدث من حيث التنظيم والتعاون والانخراط في الورشات ، كم شكر الأطر التربوية والإدارية وحراس الأمن المدرسي على جهودهم المضاعفة خلال الملتقى ، كما لم تفته فرصة تقديم الشكر الى المشاركين في الملتقى الربيعي وأهمهم :

  • السيدة فاطمة أوحاجي : المكلفة بتجهيزات الملتقى ( خيم ، زرابي ، أغطية ، أواني…)
  • السيد جمل الشرقي : رئيس نادي أبطال أحمر لألعاب القوى بالشماعية.
  • السيد عماد بناج : مدير دار الأطفال بالشماعية.
  • المجلس البلدي للشماعية : توفير بعض التجهيزات.
  • السيد محمد صبلا : عن رواق الأثريات
  • السيد خالد نعام : عن رواق الأثريات
  • السيدة إمدلاس وفاء : عن الهلال الأحمر المغربي فرع الشماعية
  • المنظمة الكشفية فرع الشماعية
  • السيد أسامة بناج : المشرف العام عن مجال الصوتيات
  • الصحافة الإلكترونية والورقية.

وقد نشط الحفل الختامي كل من التلميذتين :  زينب العراصي وسلمى شعشاع تحت إشراف الأستاذين . عبد الله لمطاوي وعبد الكبير الفاضيلي.

 

تقرير الملتقى من إعداد الأستاذ : ميمون قرمون

 1 (1) 3 IMG-20180406-WA0067 IMG-20180408-WA0067

 

عن atrab

شاهد أيضاً

DEVELOP

Erfoud est devenu une ville plaisante pleinement

Les habitants et les visiteurs de cette ville constatent que ce n’est plus une ville …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *