أخبار عاجلة
الرئيسية / حوادث / الموت يحصد المزيد من الأرواح بإقليم جرادة

الموت يحصد المزيد من الأرواح بإقليم جرادة

الطيب الشكري
استفاقت ساكنة الجماعة القروية لسيدي بوبكر  بإقليم جرادة منتصف يوم الأحد 3 يونيو الجاري على وقع فاجعة جديدة ذهب ضحيتها شابان في عقدهما الثالث و الرابع ، مصادر الجريدة أفادت أن الضحيتان كانا داخل إحدى الآبار العشوائية بحثا عن معدن الرصاص و الزنك قبل أن يتفاجئا بانهيار تحت أرضي على رؤوسهما الأمر الذي تسبب في وفاة الضحية م / ه حوالي 33 سنة على الفور فيما أصيب الضحية الثاني خ/ ه 42 سنة متزوج و أب لثلاثة أبناء  إصابة بليغة بمختلف أنحاء جسده نقل على إثرها إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة حيث توفي متأثرا بجراحه حوالي الساعة السادسة من مساء نفس اليوم و تم إيداع جثته بمستودع الأموات بمستشفى الفارابي بوجدة ، السلطات الإقليمية بعمالة جرادة أصدرت بلاغا حول حادثة الانهيار أفادت فيه بمصرع شخصين إثر إنهيار جزئي لنفق تحت أرضي عشوائي لاستخراج معدن الرصاص بجماعة سيدي بوبكر بإقليم جرادة، ، البلاغ أفاد أن السلطات المحلية والأمنية وعناصر الوقاية المدنية انتقلت إلى عين المكان فور إشعارها بالحادثة، و تابع البلاغ بأنه تم نقل أحد الضحيتين، الذي كان لا يزال على قيد الحياة على وجه السرعة إلى المركز الاستشفائي الجامعي بوجدة ، حيث وضع تحت العناية الطبية المركزة ، قبل أن توافيه المنية متأثرا بإصابته البليغة.
حادثة سيدي بوبكر أعادت من جديد شبح الانهيارات التي شهدتها مدينة جرادة و التي أدخلت المدينة و الإقليم كلية في إحتاججات شعبية  لما يفوق الخمسة أشهر  احتجاجا على تردي الأوضاع الإجتماعية و الإقتصادية بمدن و جماعات الإقليم   التي لا تزال تنتظر وعود الحكومة التي أطلقتها في عدد من اللقاءات التي تم عقدها على هامش الحراك الشعبي في حضور رئيس الحكومة و عدد من الوزراء  و  لم تفعل بالشكل الذي كانت تنتظره ساكنة إقليم جرادة .

عن atrab

شاهد أيضاً

files (1)

الدار البيضاء ..العثور على الرضيعة المختطفة بمستشفى الهاروشي والأمن يوقف المشتبه بها

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء، بتنسيق وثيق مع عناصر الشرطة بمنطقة أمن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *