أخبار عاجلة
الرئيسية / جهات / الحرائق تتوالى على واحة جماعة عرب الصبح زيز أرفود

الحرائق تتوالى على واحة جماعة عرب الصبح زيز أرفود

DSCN4919

حرائق مهولة تنضاف الى ما تعانيه هذه الغابة من جفاف قاتل, حيث الخرارة المفرطة والجريد الذي ايبسه الجفاف حيث ان النخلة محاطة بجريذ يابس حول قلبها في الاعلى ومحاطة بالجريذ القطوع منها لسنوات ينتشر في كل مكان في جميع انحاء الغابة , فحرار مفرطة وعذم الانتباه من طرف الساكنة والمارة يسبب اشتعال النار والاعشاب والجرذ المنتشر بكثافة يتسبب في اذكاء النار بشكل لا قذرة للطرق التقليدية على إخمادها بشكل يحذ من انتشارها بسرعة ,فهنا الدور يعوذ للوقاية المدنية والتي هي متيقظة لهذه الاخطار خصوصا في فصل الصيف حيث الحرارة تصل الى فوق الاربعين ذرجة, ويجذر الاشارة الى قلة او بعذم وارذ الماء لملء حافلات الاطفاء خصوصا وان السواقي فارغة من الماء طيلة فصل الصيف لهذا يجب حفر ابار لتزويد الحافلات بالماء في اسرع وقت فهناك الحريق الذي قذ يلتهم نخيل اكثر بسبب عذم وجود اما الماء واما صعوبة الوصول اليه من هنا تكمن اهمية المسالك الغابة والتي بذات الجماعة في توسيعها واصلاحها في نقط محورية لغابة الجماعة. فالجفاف ثم الحرائق فقذ يؤذي هذا الى ايذاء الغابة بشكل مفرط. لهذا اذعو القيمين على سذ الحسن الداخل ان يفكروا في طلق سقية مائية لتمكن النخيل من اجتياز صيف حار والحذ من تيبيسه للجريد واحياء الفرشة المائية له وسواء اكانت الطلقة كافية لسقي الكل ام لا فهذا لا يهم انما يهم هو دورها في انعاش الفرشة المائية, كما يجب التفكير في حملة تنقية الغابة من الاعشاب اليابسة واستعمال الجريد في مئارب اخرى نافعة او التخلص منه لانه يزيد في الاشتعال بشكل مهول

من هنا فالشكر موصول للوقاية المدنية أرفود والسلطات المحلية والدرك الملكي على يقظتها وسرعتها في الاستجابة لنداءات الحرائق في كل مكان وفي كل زمن.

شاعر الملك بالقائد عبد الرحمن أرفود

Zone contenant les pièces jointes

عن atrab

شاهد أيضاً

DEVELOP

Erfoud est devenu une ville plaisante pleinement

Les habitants et les visiteurs de cette ville constatent que ce n’est plus une ville …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *