أخبار عاجلة
الرئيسية / فن وثقافة / صفاقس تستعد لفعالياتها الصيفية و منها مهرجان صفاقس الدولي 17 جويلية – 15 أوت: في الدورة الأربعين عدد من العروض الفنية الثقافية التونسية و العربية ضمن تقاليد هذا المهرجان..

صفاقس تستعد لفعالياتها الصيفية و منها مهرجان صفاقس الدولي 17 جويلية – 15 أوت: في الدورة الأربعين عدد من العروض الفنية الثقافية التونسية و العربية ضمن تقاليد هذا المهرجان..

s أفيش مهرجان صفاقس الدولي2018

 

شمس الدين العوني

تتواصل بمدينة صفاقس الأنشطة الثقافية التي تنتظم بدعم و اشراف من قبل المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية و بمساهمات و مشاركات من عدد من الجمعيات و النوادي الثقافية بالجهة و منها فعاليات المجتمع المدني.وفي هذا السياق يتم الاستعداد للمهرجانات الصيفية بمختلف مدن و جهات صفاقس و منها المهرجانات المحلية و الجهوية و الدولية و قريبا تنطلق سهرات و عروض الدورة 40 لمهرجان صفاقس الدّولي التي يتابعها الجمهور و رواد المهرجان في الفترة من  يوم 17 جويلية الى  يوم 15 أوت و في هذه الدورة الأربعين عدد من البرامج و العروض الفنية الثقافية التونسية و العربية ضمن تقاليد هذا المهرجان الذي يعد من أبرز الفعاليات الدولية بعد قرطاج و الحمامات و الجم..

و في السياق الثقافي لصفاقس كانت مشاركة المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بصفاقس في اليوم الديبلوماسي الذي انتظم الجمعة 29 جوان 2018 بمعرض صفاقس الدّولي  .

التظاهرة الفوتوغرافبة Kerkennah01 : معارض أولاد قاسم شهدت عددا من الأنشطة المتنوعة  و نذكر منها اليوم العالمي للموسيقى بقرقنة على هامش هذه التظاهرة الفوتوغرافبة…و في جانب آخر و بالمحرس تنتظم الدورة 31 للمهرجان الدولي للفنون التشكيلية بالمحرس في الفترة من  19الى 25 جويلية 2018  ضمن عنوان كبيرو دال هو ” الفوتغرافيا : فن شعبي و مستنير ” و تنشط مختلف ورشات هذه الدورة في مجالات التصوير الفوتغرافي و الجدارايا كما تشهد الدورة مختلف الأنشطة التي عرف بها المهرجان مثل المنابر و الشعر و الجولات الثقافية و الترفيهية و السياحية و المعارض و اللقاءات الفكرية …كما يحضر في الدورة  و يشارك فيها عدد من الفنانين التشكيليين و النقاد من البلدان العربية و الأجنبية على غرار بقية الدورات السابقة حيث لقي المهرجان أصداءه العربية و الدولية …لقد  كانت تونس- المحرس مفردة تشكلية أخرى لابدّ منها.. هي أرض عمّار فرحات، الحبيب شبيل، نجيب بلخوجة، الخياشي والضحاك..عبد الرزاق الساحلي.. يوسف الرقيق وغيرهم..و كل الفنانين الذين أحبوها و هاموا بالظلال و النور فيها على غرار بول كلي الفنان العالمي …العنوان الكبير هو   المحرس …المدينة.. و الناس …و الذاكرة .و هكذا تتواصل الفعاليات الثقافية و الفنية بصفاقس لتتنوع و تتوزع أنشطتها على الآداب و الثقافة و الفنون ضمن تلوينات تخص المسرح و الموسيقى و السينما و الموسيقى و فنون الفرجة و ثقافة الطفل و التراث و الابداعات التقليدية و غيرها و ذك باشراف و دعم من قبل مندوبية الشؤون الثقافية بالجهة بادارة السيدة ربيعة بلفقيرة..و في هذا السياق و ضمن الاعتبار و التقدير تجاه القامات الثقافية و الرموز الأدبية و خلال  اختتام ملتقى الأقلام الواعدة بصفاقس تم تكريم أستاذ الأجيال الكاتب و الناقد و الأكاديمي التونسي القدير الدكتور حمادي صمّود  بالنظر لمسيرته العلمية و اسهاماته التربوية و النقدية و الجامعية و حصوله مؤخرا على جائزة عربية كبرى عن كتابه في مجالات السيرة الذاتية الأدبية ..صفاقس مدينة التنوع و التعدد الثقافي من حيث الابداعات و المساهمات الثقافية وفق تنوع و تعدد الجمعيات و المنظمات و النوادي الثقافية الناشطة بالجهة..

عن atrab

شاهد أيضاً

IMG_1985

باقة من العروض الفنية بين المسرح و الموسيقى للدورة 31 لمهرجان نابل الدولي :

في الفترة من 11 جويلية إلى 20 أوت2018 باقة من العروض الفنية بين المسرح و …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *